المشروع النهائي

تم ولله الحمد انتهاء من المشروع النهائي بموضوع الوجه الآخر للغربة ويحتوي المشروع على اربع شخصيات مختلفة ومن دول مختلفة يتحدثون عن الغربة وأتمنى ان ينال المشروع على إعجابكم

https://spark.adobe.com/page/zmh84w4mO9DZd/

اخر التطورات لمشروع النهائي

 
تم تقسيم العمل على اعضاء المجموعه وتجميع المقابلات والتعديل عليها منا من قام بالمقابلات ومنا من عمل على التقطيع والتجميع الفيديوهات ومنا من ركز على كتابت الموضوع وكل منا ادى واجبه واكثر وبالنسبة للموضوع نفسه اخذ وقت طويل وشاق للحصول على ما يؤدي الى رضانا ومابقى الى القليل على الانتهاء والله كتب لي ولزميلاتي التوفيق

انطباعي عن المقرر

في البداية احب ان اشكر دكتور عيسى على كل ما قدمه لنا خصوصا بعد الظروف الاستثنائية التي حدث بالعالم وبعد قرار التعليم عن بعد إلى انه لم يقصر معنا بشئ

استفدت الكثير من المقرر ١.تعلمت إنشاء موقع ٢.تعلمت اساسيات التصوير ٣.تعلمت أقابل واحاور الناس بطريقة إعلامية صحيحة ٤.تعلمت طريقة تصوير فيديو بشكل مثالي ومرتب ٥.اكتسب خبرة بمجال الإعلام من جميع النواحي (طرق التصوير والمقابلة) وغيرها من الأمور الجميلة التي لم تسبق لي بمعرفتها اثناء دراستي في الجامعة على مدار اربع سنوات

المقرر غير شخصيتي أصبحت اجتماعية اكثر وزاد من ثقتي خصوصا في مجال الإعلام لأني قابلت وتناقشت مع ناس كثر اخطئت وتعلمت فزادني المقرر تعمق وفهم مجال الإعلام بشكل كبير وهذا بفضل الله ثم فضل دكتور عيسى حيث ان قدم المقرر بطريقة ممكن ان تكون صعبة ولكن أسسنا بشكل صحيح لكي نكون إعلامين حقيقين و عشنا تجربه ممتعة اثناء الكورس وبالنهاية احب أن اذكر بأن المقرر أضاف الي الكثير من ناحية التعليمية ومن ناحية الشخصية

نبذة عن موضوع المشروع النهائي

قررنا أنا وزميلاتي تسليط الضوء على من هم اكثر تضررا في الفترة الأخيرة وخصوصا في فترة انتشار جائحة كرونا وبالأخص المغتربين والمبتعدين عن اوطانهم واهلهم لكسب الرزق فالشعور بالغربة ابشع شعور والكثير لاينتبه لهذه الفئة الكبيرة التي تضررت ماديا بشكل كبير وأيضا تضررت حالتهم النفسية بشكل اكبر لانهم بعيدين عن أحبابهم وابنائهم في هذه الظروف الصعبة والمشكلة ان فئه كبيرة منهم تم ظلمهم من قبل الشركات والتجار

الكثير من الشعب الكويتي لا يلتفت ولا يعرف بمعاناتهم لانه الشعور بالغربة لا يشعر به إلى من عاشها فانا وحدة من الناس بنسبة لي فترة الحظر وفترة انتشار جائحة كرونا كانت من أفضل اللحظات التي قضيتها مع اهلي ولم افكر باللحظات الصعبة التي يعيشونها المغتربين وهم بعيدين عن اهلهم وابنائهم لذلك حبينا ان نبرز هذه الفئة ولما يشعرون به للناس حتى يلتفتون لهم ويتعاطفوا معهم ويساعدونهم حتى ولو بالقليل أو بالكلام الجميل والدعاء لإسعادهم

Video أبو احمد

الفيديو يتكلم عن حياة أبو احمد المهنية التي استمرت ٢٨ سنة وتوارثها عن اجداده وجانب من الصعوبات التي واجهها في فترة جائحة كرونا وبعدها تكلم عن الحياة داخل الكويت فلقد عاش في الكويت تقريبا ١٨ سنة ويشعر بان الكويت دولة الثانية

ركزنا على اصحاب المشاريع الصغيرة من المقيمين أبو احمد صاحب محل عطارة لأنة بوجهة نظرنا ان هم اكثر من تضرر في هذه الفترة من جميع النواحي لذلك سلطنا الضوء عليهم وعلى المشاكل التي واجهوها وهدفنا ان نوصل للجميع كيف كانو اصحاب المشاريع الصغيرة من المقيمين يقضون وقتهم في هذه الظروف وهم في الغربه لكسب لقمة العيش والرزق

نبذة عن Video 2

في البداية قررنا أنا وزميلاتي تصوير فيديو حول اصحاب المشاريع وتأثير جائحة كرونا عليهم من ناحية المادية والنفسية ولكن بعد ذلك قررنا بتغير محتوى الفيديو إلى اصحاب المشاريع الصغيرة من المقيمين وتأثير جائحة كرونا عليهم وتقاسمنا الشغل بيننا وتم تصوير الفيديو صباح يوم الأربعاء والذين قاموا بالمقابلة هم أنا وزميلتي منيرة وانتهينا من تصوير صاحب محل عطارة في منطقة اليرموك أبو احمد الذي يعمل في هذه المهنة سنين طويلة فحدثنا عن خبرته والتحديات التي واجها في الازمه وبعد تصوير الفيديو بدئنا باجتماعات عن بعد عن طريق برنامج زوم وتقاسمنا الشغل بيننا منهم من عمل على التقطيع وتضبيط الفيديو ومنهم من اشتغل على التقرير وبالنهاية انتهينا من الفيديو بكل سهولة وتعاون

Video 1


الناس انقسموا إلى قسمين في فترة الحظر جزء منهم قضوا وقتهم على الافلام ومواقع التواصل الاجتماعي ومضيعة الوقت والجزء الأخر قضوا وقتهم على الأعمال اليدوية أو الطبخ أو المهرات الاخرى ولله الحمد انا من الجزء الذي قضيت وقتي على الاشياء المفيدة ومنها الحياكة ومن حسن حظي تعلمت بسرعه ولم أواجه صعوبه في التعلم فأصبحت الحياكة من هواياتي التي أفتخر فيها والحمدالله تلقيت تشجيعا من أهلي وصديقاتي و يوجد في الفيديو بعض أعمالي وتمنى تليق إعجابكم

من ناحية تجربتي في المقابلة فللأسف لم أستطيع أن أقابل احد فقابلت نفسي فثبت الكاميرا في مكان وصورت نفسي أستغرقت من الوقت ٣ ساعات لتصوير والمنتاج لفيديو مدته دقيقة واحده فقط وهذه التجربة الأولى لي في تصوير فيديو وتقطيعه ومتأكدة ان في المره القادمة سوف أطور نفسي اكثر بالتصوير والتقطيع

YouTube video

فيديو يتكلم عن نهاد جربوع ومعاناته حيث ان تعرض لخطأ طبي واصبح مقعد هو وزوجته ولذلك فهو يعيش بعجز ومعاناة مادية لعلاج زوجته ورغم كل هذا الا ان يحاول رسم البسمة على وجوه الأطفال ويعيش معهم طفولتهم فهو تقريبا من اكثر الناس إيجابية على الرغم من الظروف الصحية والمادية التي يمر فيها.

من ناحية الفيديو والتصوير فهو ممتاز لأنه الموضوع ساعد وبرز الامل والايجابية من خلال الفيديو واللقطات الموجودة في الفيديو مرتبه وواضحة واهم نقطة لفتت انتباهي هي مدة الفيديو ٣ دقائق فقط ولكن الفيديو متكامل من ناحية الموضوع واللقطات والمقابلة كانت متسلسلة

Photo story

خياط السنافي

تم فتح خياط السنافي تقريبا في بداية الثمانينات على يدي السيد محمد باكستاني الجنسية وذلك بعد مساعدة كفيله وتكفله بتمويل هذا المشروع لكي يصبح بعد ذلك من اشهر خياطي منطقة الدوحة الي يومنا هذا حيث لا يفكر العم محمد بمغادرة الكويت نهائيا لما وجده فيها من راحة و سهوله في التعامل مع الناس والعيش بسلام

العم محمد المعروف عنه إيجابي والابتسامة لا تفارق وجهه رغم الضغوط والظروف الصعبة التي مر فيها وعلى ذلك الا انه لديه علاقة قوية جدا مع أهالي المنطقة والجميع يذكره بالخير والمحبة فهو عاش معهم كثيرا وعاصر احداث كثيره منها خطف طائرة الجابرية والغزو العراقي الغاشم ويذكر انه مشاعره تجاه دولة الكويت بنفس مشاعره تجاه دولته باكستان وحبه لدولة الكويت لا ينوصف وبعد عمرا طويلا يتمنى ان يتوفاه الله في الكويت

دورة تصوير بالهاتف النقال


بنسبة لي هذه التجربة الاولى في هذا المجال فلم يسبق لي بأخذ دوره اونلاين من قبل، التجربة كانت ممتازة والدورة من احلا وأفضل الدورات أستفدت منها كثيرا فتعلمت أساسيات التصوير بالهاتف : ما قبل التصوير ، اثناء التصوير ، مابعد التصوير والتعديل على الصور
تحتوي الدورة على اكثر من ٢٧ فيديو تعليمي وشرح مفصل عن التصوير ولكن جميع الفيديوهات ممتعة ومفهومه و مشروحه بدقة ، ومقدمين الدورة مصورين محترفين وهم : عبدالله الشايجي وعبدالرحمن البداح
تصويري بعد الدورة